الخروج المُبكر يطارد الأرجنتين فى كأس العالم 2018


الخروج المُبكر يطارد الأرجنتين فى كأس العالم 2018
سامباولى


بعد أكثر من 16 عاماً يعود للأذهان شبح مونديال 2002 بالنسبة للتانجو الذى خرج من الدور الأول فى مجموعة كانت تضم نيجيريا وانجلترا والسويد

زملاء باتسيتوتا كانوا حينها المرشحين الأكثر حظاً للفوز بكأس العالم بعد أن قدموا تصفيات رائعة فى قارة أمريكا الجنوبية جعلت الكثيرين يضعونهم فى الصفوف الأولى للفوز باللقب وبالفعل فى البداية فازوا على نيجيريا بهدف وتوقع الجميع بعدها أن يتصدروا المجموعة

اللقاء الثانى كان أمام الإنجليز وخسروا بهدف دون رد ولم يكن التعادل أمام السويد فى الجولة الثالثة يكفى للصعود لدور الـ 16 كان لابد من تحقيق الفوز بأى نتيجة إلا أن باتيستوتا وأورتيجا والكثير من الأسماء اللامعة فشلوا فى تحقيق فوز على المنتخب الأوروبى وتعادلوا 1-1 ليخرجوا من دور المجموعات فى مفاجأة من العيار الثقيل

فى كأس العالم 2018 تواجه الأرجنتين شبح الخروج أيضاً ولكن أقولها وبكل صراحة إن حدث هذا لن تكون مفاجأة بالنسبة لى .. فريق تأهل للمونديال بصعوبة خسر فى الوديات من نيجيريا 2-4 ومن إسبانيا 1-6 ..

المواهب لم تعد كافية لتحقيق الإنجازات فى عالم الساحرة المستديرة!!!

التانجو سينتظر ما يسفر عنه لقاء نيجيريا وإيسلندا اليوم 22 يونيو.. فوز ممثل إفريقيا قد يكون هو النتيجة الأفضل للمدرب سامباولى أما التعادل أو فوز إيسلندا سيعقد الأمور تماماً على منتخب جعل مارادونا يبكى فى المدرجات بسبب أداء ونتيجة كارثية بكل معنى الكلمة أمام منتخب كرواتيا الذى أبهر الجميع بأداء تكتيكى رائع


man

موقع كرة فدم هو موفع رياضى يهتم باحصائيات اللاعبين والحكام ونتائج المباريات

0 التعليقات:

إرسال تعليق